7 سلع فى قائمة الصادرات المصرية إلى الولايات المتحدة الأمريكية

23 ديسمبر, 2019 لـ جريدة المال

تصدرت 7 منتجات قائمة الصادرات المصرية إلى الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة من يناير إلى يونيو الماضى، ليسجل إجمالى الصادرات 1.53 مليار دولار، مقابل 1.1 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام السابق، بنسبة زيادة %39.4. بحسب أحمد عنتر، رئيس جهاز التمثيل التجارى، تمثلت أبرز الصادرات المصرية للولايات المتحدة الأمريكية فى 7 سلع (الملابس الجاهزة، والمنتجات البترولية، والمنسوجات، والحديد والصلب، والألومنيوم ومنتجاته، والأسمدة، والملح). أرجع عنتر ارتفاع الصادرات المصرية لأمريكا إلى تنافسية الأسعار بفضل الحرب التجارية مع الصين، إلى جانب جودة المنتجات، العوامل التى اعتمدت عليها مكاتب التمثيل التجارى المصرى بواشنطن، ونيويورك، ولوس أنجلوس، للترويج للصادرات المصرية، من خلال استهداف المستوردين فى إطار خطة كل مكتب لزيادة الصادرات القطاعية. أضاف عنتر لـ”المال” أن زيادة وعى رجال الأعمال المصريين ساهم فى الاستفادة من النظم التفضيلية التى تتمتع بها الصادرات المصرية عند تصديرها للولايات المتحدة الأمريكية. أشار إلى أن الصادرات البترولية ارتفعت بنحو %68.7 لتسجل 500.3 مليون دولار خلال النصف الأول من العام الجارى، مقابل 296.6 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى، كما ارتفعت الصادرات غير البترولية بنحو %28.5 لتسجل مليار و32.7 مليون دولار مقابل 803.4 مليون دولار. لفت إلى أن ارتفاع صادرات المناطق الصناعية المؤهلة “كويز” %6.8 لتسجل 472.2 مليون دولار، خلال النصف الأول، مقابل 442.1 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى، كما حققت الصادرات المصرية للولايات المتحدة فى إطار النظام المعمم للمزايا “GSP” ارتفاعاً بنسبة %99.4 لتسجل 92.1 مليون دولار مقابل 46.2 مليون دولار. ذكر أن الواردات المصرية من الولايات المتحدة ارتفعت %12.25، لتسجل 3.2 مليار دولار خلال النصف الأول من العام، مقابل 2.675 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى. أفاد أن أهم الواردات تمثلت فى زيت الصويا، والمنتجات البترولية، والمعدات، والبذور، واللحوم، ومنتجات الحديد والصلب، والمنتجات البلاستيكية. كما أشار إلى أن انخفاض عجز الميزان التجارى %6.7 ليسجل 1.469 مليار دولار، خلال النصف الأول من العام، مقابل 1.575 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى. وأوضح عنتر أن حجم التبادل التجارى ارتفع %20.1، ليسجل 4.53 مليار دولار خلال النصف الأول من العام، مقابل 3.775 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

لا يوجد ملف
  • شارك

آخر الاخبار

اطلاق منصة الكترونية من وزارة الاقتصاد والطاقة الالمانية لدعم التجارة الخارجية

فى اطار جهود التمثيل التجارى ومكاتبه التجارية بالخارج لتنمية الصادرات المصرية ومساعدة الشركات المصرية المنتجة المصدرة الى الاسواق الخارجية، فقد اشار مكتب التمثيل التجارى فى برلين باعلان وزارة الاقتصاد والطاقة الالمانية عن اطلاق منصة الكترونية للشركات الاجنبية iXPOS – The German Business Portal وذلك فى اطار التعاون مع الشركات الالمانية واتحاد العمال والغرف التجارية ، وتتضم المنصة نحو 70 عضو يمثلون مؤسسات حكومية واتحادات الاعمال وغرف التجارة والصناعة الالمانية لدعم الشركات المستخدمة للمنصة الالكترونية. ويتيح الموقع الالكترونى قيام الشركات بتسجيل بياناتها وادراج ملف تعريفي للشركة وذلك للتعرف عل...

"البصل" يحتل المركز الثالث في الصادرات الزراعية المصرية لأسواق العالم

يعد البصل المصري، أحد أهم المحاصيل الزراعية التصديرية ويحتل مرتبة متقدمة بين الصادرات الزراعية المصرية، وهناك زيادة في الطلب على استيراده لما يحظى بسمعة طيبة وسط الأسواق العالمية. البصل المصري يحتل المرتبة الثالثة بين الصادرات الزراعية المصرية خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث بلغت الكميات المصدرة منه للأسواق العالمية 267 ألف و223 طن بصل، وبلغ إجمالي الصادرات الزراعية لـ 13 محصول متنوع خلال النصف الأول من عام 2020 حوالي 3 مليون و 470 ألف طن، على الرغم من الأزمة العالمية بانتشار فيروس كورونا المستجد والذي أثر على الاقتصاد العالمي. وأكد السيد/ د.أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزر...

«الصناعة» تصدر قرارًا جديدًا بشأن تصدير الماسكات الجراحية ومستلزمات الوقاية

أصدرت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، قراراً باستمرار العمل بالقرار الوزاري الصادر بشأن وقف تصدير الماسكات الجراحية (أقنعة الوجه "كمامات") ومستلزمات الوقاية من العدوى، وذلك لمدة 3 أشهر، تبدأ من تاريخ نشر القرار بالوقائع المصرية. وقالت الوزيرة إن هذا القرار يستهدف توفير احتياجات المواطن المصري والمؤسسات الطبية من هذه المنتجات، خاصة في ظل الإجراءات الاحترازية التي تتبعها الحكومة المصرية لحماية المواطنين من تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، مشيرةً إلى أن هذا القرار جاء بعد التنسيق مع وزارة الصحة والهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية.

arrow left
arrow right