38.5% زيادة فى الصادرات لتركيا و 13.7% تراجع فى الواردات

11 مارس, 2018 لـ التمثيل التجاري

أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، أن الصادرات المصرية لتركيا حققت نمواً غير مسبوق خلال العام الماضى، حيث بلغت مليار و998 مليون دولار مقارنة بمليار و443 مليون دولار خلال عام 2016 بنسبة زيادة قدرها 38.5%، لافتاً إلى أن الواردات المصرية من تركيا شهدت تراجعاً ملحوظاً خلال العام الماضي بنحو 13.7% لتبلغ 2 مليار و360 مليون دولار مقابل 2 مليار و733 مليون دولار خلال عام 2016. جاء ذلك في سياق أحدث تقرير تلقاه الوزير من المكتب التجاري المصري بإسطنبول حول حركة التبادل التجاري بين مصر وتركيا خلال العام الماضي. وقال قابيل إن النمو في حركة الصادرات وانخفاض معدل الواردات من السوق التركي قد ساهم فى تراجع عجز الميزان التجاري بين مصر وتركياخلال العام الماضي حيث انخفض ليصل إلى 360 مليون دولار بنسبة انخفاض 72% مقارنةً بعام 2016. وأشار الوزير إلى أن معدل تغطية الصادرات المصرية للواردات ارتفع من 53% خلال عام 2016 إلى 85% خلال عام 2017، لافتاً إلى أن تركيا تعد ثانى أكبر مستورد من مصر بعد دولة الإمارات العربية المتحدة . وأوضح أحمد عنتر وكيل اول الوزارة ورئيس جهاز التمثيل التجاري أن الزيادة في معدلات الصادرات المصرية إلى السوق التركي خلال العام الماضي تعزي إلى نمو الصادرات في 3 قطاعات صناعية رئيسية شكلت نحو 80% من إجمالي الصادرات المصرية إلى هذا السوق وتتضمن الكيماويات بنسبة 89% محققةً 651 مليون دولار مقابل 343 مليون دولار خلال عام 2016 والمنسوجات والملابس الجاهزة بنسبة 23% مسجلةً 504 مليون دولار بالمقارنة بــ410 مليون دولار خلال عام 2016 فضلاً عن البلاستيك والمطاط بنسبة 31% محققةً 433 مليون دولار مقابل 330 مليون دولار خلال عام 2016. وأضاف عنتر أن جهود مكتب التمثيل التجاري في إسطنبول الرامية الى تعزيز نفاذ السلع والمنتجات المصرية لهذا السوق الضخم وتعزيز التعاون مع الشركات التركية قد أسفرت عن زيادة في الصادرات المصرية من سماد اليوريا محققاً نحو 344.7 مليون دولار خلال عام 2017 مقارنةً بـ157.5 مليون دولار خلال عام 2016، والملابس الجاهزة لتبلغ 139 مليون دولار مقابل 126 مليون دولار خلال عام 2016، بالإضافة إلى الغزول وخيوط الحياكة التي سجلت 104 مليون دولار مقابل 90 مليون دولار خلال عام 2016، فضلاً عن المنتجات الزجاجية حيث بلغت 58.2 مليون دولار مقابل 44.5 مليون دولار خلال عام 2016.

لا يوجد ملف
  • شارك

آخر الاخبار

مباحثات مكثفة مع رؤساء وفود الدول المشاركة بمنتدى الاستثمار الافريقى بشرم الشيخ

اللقاءات شملت وزير التجارة التونسى ورئيس برلمان غينيا الاستوائية ورئيس شركة كانون للشرق الاوسط وافريقيا م. عمرو نصار: تنسيق مصري تونسي لتعزيز التعاون الاقتصادى بين البلدين .. وفرص كبيرة لتعزيز التعاون المشترك في دول القارة الأفريقية حريصون على تعزيز التعاون التجارى والصناعى مع غينيا الاستوائية .. وتقديم الخبرات المصرية للارتقاء بالطاقة التصنيعية بدول القارة السمراء دعوة شركة كانون العالمية لاقامة خط لانتاج وتجميع منتجات الشركة بمصر لتلبية احتياجات السوق المحلى والتصدير للاسواق الخارجية عقد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة عدد من اللقاءات الثنائية على هامش مشاركته بمنتدى الاستثما...

٢ مليار و١٠٢ مليون دولار حجم التجارة بين مصر ودول الكوميسا خلال العام الماضى

أكد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة حرص مصر على تفعيل دور الكيـانـات الاقتصادية الأفريقية وعلى رأسها تجمع الكوميسا بما يسهم في تحقيق التكامل الاقتصادي الافريقى بصفة عامة وتعزيز حركة التجارة البينية بين دول أعضاء تجمع الكوميسا بصفة خاصة. وأوضح الوزير - فى تصريحات صحفية على هامش مشاركته فى منتدى الاستثمار فى افريقيا والمنعقد بمدينة شرم الشيخ - أن العلاقات التجارية بين مصر ودول تجمع الكوميسا شهدت تطوراً ملحوظاً في الآونة الأخيرة حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين مصر ودول التجمع خلال عام 2017 حوالى 2 مليار و102 مليون دولار منها مليار و538 مليون دولار صادرات مصرية و563.9 واردات، مشيراً إلى ض...

وزير التجارة والصناعة يبحث مع المبعوث التجارى البريطانى مستقبل العلاقات الاقتصادية المشتركة

عقد المهندس/ عمرو نصار وزير التجارة والصناعة جلسة مباحثات موسعة مع السيد/ جيفرى دونالدسون المبعوث التجاري البريطاني حضرها السيد/ جيفري آدمز سفير المملكة المتحدة بالقاهرة وقد استعرضت الجلسة مستقبل التعاون الاقتصادي بين البلدين خاصة في ظل قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبى . وقال الوزير ان العلاقات المصرية البريطانية علاقات تاريخية واستراتيجية تستند الى التفاهم المتبادل والعمل المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات وعلى كافة الاصعدة ، مشيرا الي اهمية التوصل لاتفاقات جديدة بين الجانبين تدعم مسيرة التعاون الاقتصادي المشترك وتسهم في تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية والصناعية بين الجانبين...

arrow left
arrow right