بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة تسويقية عن سوق الموالح فى كندا
نبذة مختصرة
يعتمد سوق الخضروات والفاكهة فى كندا على الاستيراد بشكل كبير من الخارج وذلك نظرا للظروف المناخيه المتقلبه ،و ارتفعت وارداتها خلال عام 2018 بنسبة 1.5 %، حيث بلغت واردات كندا من الخضر والفاكهة خلال عام 2018 نحو 6.5 مليار دولار أمريكى مقارنة ب 6.4 مليار دولار خلال عام 2017 . - تعد كندا سادس اكبر مستورد للخضر والفاكهة فى العالم ،حيث تسبق فى الترتيب دول مثل روسيا وايطاليا واليابان. يتميز السوق فى كندا بالتنوع الشديد فيما يتعلق بالأنواع والجودة والأسعار، وبالرغم من اهتمام المستهلك الكندى بالأسعار والعروض التخفيضية التى تقدمها سلاسل السوبر ماركت إلا أنه شديد الاهتمام بالجودة وبخاصة فيما يتعلق بتأثير الجودة على الصحة العامة. - يوجد توجه عام فى السوق الكندى لزيادة الإستهلاك من المنتجات العضوية Organic للخضر والفاكهه حيث بلغ حجم مبيعاتها حوالى 1.6 مليار دولار عام وفقا للمواصفات الكندية يشترط فى البرتقال والليمون المستورد ما يلى :  النظافة والخلو من التلف والعيوب الظاهرية والخلو من الآفات والخدوش والروائح والطعم الغريب والرطوبة وأن تكون صحية ومكتملة النضج .  أن يتم قطف فاكهة البرتقاال والليمون بعناية وأن يصل النضج الى مستوى ملائم طبقا للمعايير الخاصة بكل منطقة .  لا يسمح بوجود فروع خضريه قصيرة بأوراق متصلة بالثمرة . اظهرت الدراسة وجود فرص حقيقية لتحقيق طفرة فى صادرات مصر من الموالح الى كندا فى ظل الانخفااض النسبى لحصة الولاياات المتحدة من اجمالى واردات كندا من الموالح حيث انخفضت حصتها من البرتقاال من 60 % الى 56 % و من الليمون من.30%الى 37%  حققت الصادرات المصرية من البرتقال زيادة بنحو 182 % خلال التسعة اشهر الاولى من عام 2019 لتبل 2.5 مليون دولار.
التاريخ
14 نوفمبر, 2019
الدولة
كندا
المجال
الحاصلات والصناعات الزراعية