بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة تسويقية عن سوق الاحذية والمنتجات الجلدية والجلود فى تونس
نبذة مختصرة
 يعد قطاع صناعة الأحذية في تونس من أهم الصناعات اليدوية التي كانت تستوعب أكثر من 50 ألف عامل استقروا جميعا في المدن العتيقة في المحافظات الكبرى لتونس .الا إن صناعة الأحذية في تونس شهدت انتكاسة كبيرة خلال السنوات الأخيرة ، وسجلت تراجعت بنسبة 85% ، وترجع هذه الأزمة إلي استيراد الأحذية الجديد منها والمستعملة حيث ان السوق التونسي تم إغراقه بالأحذية المستعملة " الفريب " بكميات كبيرة علي خلاف القانون وهي تدخل عبر الاستيراد المنظم والذي تجاوز حتى ما هو مسموح به قانونا إلي 10 آلاف طن في السنة أو عبر التهريب مما تسبب في غلق عشرات الدكاكين ومصانع الأحذية خلال السنوات الأخيرة وبالتالي تسريح مئات العاملين في هذا المجال وإحالتهم إلي البطالة .  أطلقت الجامعة الوطنية للجلود والأحذية التونسية صرخة تحذير من اندثار صناعة الأحذية في تونس في ضوء تزايد الاستيراد العشوائي مما نتج عنه توقف عديد من المصانع وإغلاق عدد هام من الحرفيين لمجالهم . • هناك فرص اكيدة لدخول الصادرات المصرية من الاحذية والمنتجات الجلدية والجلود إلى تونس في ضوء الاسباب الآتية : 1- استغلال التراجع الكبير في صادرات تونس من الاحذية من 467 مليون دولار عام 2014 إلي صفر خلال عام 2017 . 2- الحملة الكبيرة مؤخرا من جانب الجهات التونسية المنتجة للاحذية والجلود ضد صادرات تركيا من الاحذية والمنتجات الجلدية والمطالبة بالغاء اتفاق التجارة الحرة الموقع بين البلدين . 3- الاتفاقات الموقعة بين البلدين والتي تتيح دخول منتجاتنا من الاحذية والمنتجات الجلدية بدون رسوم جمركية إلي تونس . • غير ان هذا يتطلب تضافر جهود كافة الاجهزة المعنية بالصادرات من الاحذية والمنتجات الجلدبة وذلك من خلال اتباع ما يلي : 1- دراسة قيام وفد من المجلس التصديري للاحذية والمنتجات الجلدية والشركات العاملة في هذا القطاع وغرفة صناعة الجلود والمنتجات الجلدية ، بتنظيم زيارة إلي تونس للالتقاء مع نظرائهم التونسيين والتعرف علي احتياجات السوق التونسي وكذا الالتقاء مع الاجهزة التونسية المعنية بصناعة الاحذية والمنتجات الجلدية .
التاريخ
11 يوليو, 2018
الدولة
تونس
المجال
صناعة الجلود