بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة تسويقية عن الثوم فى اندونيسيا
نبذة مختصرة
انتاج اندونيسيا من الثوم لا يكفى لتلبية احتياجات الاستهلاك المحلى ومن ثم فإنه يتم تعويض الفرق بين الإنتاج والاستهلاك بالاستيراد من الخارج وجاءت مصر في المركز الثالث بين الدول الموردة للثوم إلى اندونيسيا في عام 2017 وذلك بعد اعتماد اندونيسيا في شهر أبريل 2017 للمعمل المركزى لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة بالأغذية بوزارة الزراعة المصرية بالنسبة للثوم، وبالتالي أصبح ممكناً تصدير الثوم المصرى إلى اندونيسيا مصحوباً بشهادات التحليل التي يصدرها هذا المعمل المعتمد لدى السلطات الاندونيسية. ويقترح مكتب التمثيل التجارى بجاكرتا ما يلى : ـ أهمية القيام بزيارات ترويجية للسوق الاندونيسية ولقاء مستوردى الثوم والتعرف على الطبيعة على احتياجات السوق، خاصة وأن مثل هذه الزيارات تشعر المستوردين بجدية المصدر ( مقارنة بالاكتفاء بارسال العروض التصديرية عبر البريد الالكترونى ) ويمكن أن تكون بداية لبناء ثقة متبادلة بين الجانبين. ـ الصبر فى المعاملات التجارية مع المستوردين الاندونيسيين والحرص على الجودة والمواصفات المتفق عليها إضافة لتقديم أفضل أسعار ممكنة على الأقل فى بداية فترة بناء الثقة بين الجانبين، وذلك لزيادة قدرة المستورد على المنافسة خاصة مع الصين والتي تحتكر بشكل شبه كامل تصدير الثوم لاندونيسيا. ـ ضرورة عدم الإصرار على الحصول على كامل قيمة البضاعة مقدماً قبل الشحن خاصة وأن بعض سلاسل السوبر ماركت تقوم بشراء السلع من المستورد بالآجل بسبب ظروف السوق المحلية مما يعرض المستورد لمخاطر التعثر في السداد.
التاريخ
12 يونيو, 2018
الدولة
أندونيسيا
المجال
الحاصلات والصناعات الزراعية