بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة بشأن سوق الكيماويات فى جمهورية التشيك
نبذة مختصرة
يعتبر قطاع الصناعات الكيماوية فمي جمهورية التشيك ثاني أكبر صناعة انتاجية في التشيك بعد صناعة السيارات – استنادا الي حجم مبيعاتها. بالرغم من قيام التشيك بإنتاج وتصدير كافة بنود الدراسة من الكيماويات (المنتجات الكيماوية العضوية – الورق والورق المقوى – الصابون ومحضرات الغسيل والتشحيم – الزجاج ومصنوعات – الأسمدة الكيماوية) إلا أنها تقوم باستيرادها كذلك وبكميات كبيرة، وهو ما يتيح الفرصة أمام المنتجات المصرية من دخول السوق التشيكي في هذا القطاع وتعتبر الصادرات المصرية من كافة بنود الدراسة ضئيلة مقارنة بحجم الواردات التشيكية من تلك البنود ومنها بنود تتمتع فيها مصر بميزة تفضيلية في انتاجها وتصديرها.  تشير الإحصاءات السابقة إلى أن البند 38 من المنتجات الكيماوية المتنوعة هو أهم بند تقوم مصر بتصدير ه إلى التشيك خلال فترة الدراسة
التاريخ
28 فبراير, 2018
الدولة
التشيك
المجال
الصناعات الكيماوية